منوعات

“آبل” تجدد رفضها فك شفرة “آي فون” الجاني في مجزرة كاليفورنيا

حائل نت – متابعات: جددت شركة “آبل” للتكنولوجيا رفضها طلب مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (إف بي آي) فك شفرة “آي فون” الجاني بمجزرة القتل العشوائي خلال احتفالات الكريسماس الأخيرة في كاليفورنيا، التي راح ضحيتها 14 قتيلًا.

وحسب صحيفة “الشرق الأوسط”، السبت (5 مارس 2016)، فقد وصلت المواجهة بين الشركة والمكتب إلى الأمم المتحدة التي أيدت “آبل”، وهو الموقف الذي أعلنته كبرى شركات التكنولوجيا في الولايات المتحدة، ومنها تويتر، وفيس بوك، ومايكروسوفت، وسناب شات، وياهو، ودروب بوكس، وموزيلا.

وقال المفوض السامي الأممي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين، إن إرغام “آبل” على الانصياع لكسر شفرة الهاتف الذي استخدمه “سيد فاروق” وزوجته خلال تنفيذه المجزرة “سيفتح الباب على مصراعيه لاحتمالات سلبية في العالم كله”.

وأوضح: “نجاح الدعوى المرفوعة ضد آبل في الولايات المتحدة سيشكل سابقة قد تجعل من المستحيل على أي شركة معلوماتية حماية الحياة الخاصة لزبائنها، وسيكون ذلك هدية للأنظمة التسلطية وقراصنة المعلومات”.

وفي المقابل، رفع أقارب ضحايا المجزرة مذكرة قضائية مشتركة يؤيدون فيها موقف “إف بي آي”، مطالبين بإصدار حكم يلزم “آبل” بفك شفرة هاتفها.

وقال مارك ساندفير أحد أقارب الضحايا، الذي قتل ابنه في المجزرة: “ماذا إذا وجدنا في هاتف الإرهابي معلومات عن عمليات إرهابية ستحدث؟ ماذا إذا قتل آخرون وأنت وأنا ننتظر ولا نفعل شيئًا؟”.

لكن رئيس شركة “آبل” تيم كوك، جدد تأكيد رفضه لفك الشفرة أمام مؤتمر للمستثمرين في الشركة، الأسبوع الماضي، مؤكدًا أن مواجهة “إف بي آي” باتت ضرورية “لحماية خصوصية وحرية زبائن الشركة وثقتهم بها”.

وأضاف كوك: “نحن نعتمد في سمعتنا على حماية خصوصية الزبون وحريته في استخدام منتجنا وسلامته الشخصية، ربما سمع بعضهم عن اسم آبل في الأخبار؛ لهذا أطمئنكم بأننا لن نتراجع عن ذلك”.

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock