متفرقات

آخر رسالة صوتية لسالا قبل سقوط طائرته: أنا خائف

كشفت صحيفة “ليكيب” الفرنسية، اليوم الأربعاء، عن آخر رسالة صوتية للاعب الأرجنتيني إيميليانو سالا، المنتقل حديثا لفريق كارديف سيتي الإنجليزي، لأصدقائه، قبل لحظات من تحطم الطائرة التي كانت تقله وترجيح مصرعه في فاجعة كروية.

وجاءت الرسالة الصوتية التي أرسلها سالا لأصدقائه، “أهلا إخواني الصغار، كيف حالكم يا مجانين؟ أنا تعب جدا، كنت في نانت لإنجاز بعض الأمور، التي لا تنتهي أبدا”.

ثم جاء التسجيل الصوتي الثاني مرعبًا حيث قال فيه “أنا على متن طائرة، يبدو أنها على وشك السقوط، أنا متوجه إلى كارديف”.

ولم يمض على ذلك التسجيل كثيرًا فبعدها بلحظات، جاء التسجيل الصوتي الثالث والأخير، والذي قال فيه “كيف حالكم أصدقائي؟، إذا لم تصلكم أنبائي بعد ساعة ونصف، سيتوجب إرسال أشخاص للبحث عني، أنا خائف”.

وأعلنت الشرطة الفرنسية صباح أمس الثلاثاء، اختفاء طائرة سياحية صغيرة توجهت من مدينة نانت الفرنسية إلى كارديف الويلزية، وكان يستقل الطائرة المهاجم الأرجنتيني إميليانو سالا.

وكشفت صحيفة “ميرور” البريطانية، أمس عن إلغاء فريق كارديف للتدريب ، بالإضافة لمغادرة الرئيس التنفيذي للنادي كين تشو، في دلالة كبيرة على التأكد من وفاة اللاعب.

وبدأت جماهير كارديف في التوجه لمقر النادي لوضع الورود، خارج ملعب الفريق، من أجل تأديية واجب العزاء في إيميليانو سالا.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق