شؤون محلية

الأميرة جواهر بنت نايف تزور المدينة الطبية وتوقع إتفاقية تعاون لدعم الأطفال مرضى السرطان

زارت صاحبة السمو الملكي الأميرة جواهر بنت نايف بن عبدالعزيز آل سعود صباح أمس الأحد ، مدينة الملك سعود الطبية بمنطقة الرياض وكان في استقبالها المدير التنفيذي للمدينة الطبية وعدد من المسؤولين . ووقعت خلال زيارتها للمدينة اتفاقية تعاون ، تزامنا مع اليوم العالمي للسرطان في شهر فبراير ، لدعم مرضى السرطان من خلال برنامج “بسمة حياة” للأطفال والتي تهدف إلى فتح أفاق التعاون وإيمانا من الطرفين بالمسؤولية الاجتماعية بأهمية هذا التعاون الذي سوف يعود أثره على صحة المرضى وأسرهم النفسية والمعنوية بشكل إيجابي بعد ذلك زارت سموها الأطفال المرضى في قسم الاورام للاطمئنان عليهم ، وقدمت لهم ولأسرهم الهدايا المناسبة وكان لهذه الزيارة الاثر الطيب في نفوس الاطفال وأسرهم ، وذلك تأصيل مبادئ العطاء المستلهم من تعاليم الدين الإسلامي الحنيف .

من جانبه قال الأمين العام لمؤسسة الامير محمد بن فهد لتنمية الانسانية الدكتور عيسى بن حسن الأنصاري أن زيارة سمو الأميرة جواهر بنت نايف ، لمدينة الملك سعود الطبية تأتي في إطار اهتمام سموها الكريم لتقديم المساعدة الإنسانية للأطفال المرضى وتأكيد التزامها بدعمهم والتخفيف من ألامهم ورسم الابتسامة على وجوههم .

وأضاف الدكتور أن برنامج بسمة حياة هو أحدى مبادرات المؤسسة والتي تهدف الى تثقيف الأطفال المرضى وتوعيتهم وأسرهم بتداعيات المرض وطرق مواجهته إضافة الى برامج ترفيهية مصاحبة.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق