شؤون محلية

البريد السعودي: أكثر من (900 طرد) خلال الثلاثة الأيام الأولى للمهرجان بعضها لدول الخليج

جمهور زيتون الجوف الدولي بعد تحسن الطقس "يانا يانا"

حائل نت ـ عواد الطوالة : أدى الارتفاع الملحوظ في درجات الحرارة التي استمرت حتى نهاية عطلة الأسبوع أمس، بعد موجة من البرودة القارصة شهدتها كافة المناطق الشمالية، مما أسهم في زيادة إقبال المتسوقين والزائرين للمهرجان الدولي لزيتون الجوف الثاني عشر. الذي أعلنت أمانة المنطقة عن إطلاق نسخته الدولية الأولى هذا العام تحت شعار “زيتوننا ثروة” في مركز الأمير عبدالإله الحضاري.

وبين نائب رئيس اللجنة الإعلامية الأستاذ محمد هليل الرويلي: أن التحسن النسبي في حالة الطقس أدى إلى توافد آلاف الزوار والمتسوقين من كافة محافظات ومراكز وقرى المنطقة والمناطق المجاورة والقريبة، مستثمرين حالة تحسن الطقس النسبية المتزامنة مع إقامة المهرجان. إذ شهدت أرض معرض الزيت والزيتون حركة بيع واسعة من قبل المنتجين شارك فيها أكثر من ستين عارضًا، إضافة لمشاركة الشركات الزراعية الوطنية العملاقة في المنطقة، مسوقين لمنتجهم الذي تجاوز هذا العام أكثر من (100 طن) من زيت الزيتون، وأكثر من (15 طن) من خل الزيتون، كما يسوقوا من نافذة هذا المعرض التسويقي الذي أصبح شهيرًا على مستوى المملكة ودول الخليج المشتقات الأخرى من للشجرة المباركة كالفحم والصابون والأوراق

وأضاف “الرويلي”: هذه الشجرة المباركة إضافة لكونها حققت بُعدًا إقتصاديًا ذي استراتيجية إنتاجية غنية كفلت النماء والأزدهار، تعد اليوم هوية مخصوصة شكلت التألفية بين الأرض والإنسان. فنبتت في أبيات وقوافي الجوفيين. وصدح بها فنانيهم ومنشديهم، كما لونت لوحات تشكيلييهم.

هذا وقد واصلت أجنحة وأقسام الدوائر والجهات الحكومية المشاركة فعالياتها وبرامجها المتنوعة لليوم الرابع، كما وزعت الجوائر على المشاركين والمتسابقين من الأطفال. فيما واصلت فرقة التراث الشعبي الفنية (للدولة الضيف الإمارت)، تقديم موروثها وتراثها الشعبي والفني على مسرح خيمة الفعاليات.

وفي خيمة “ليال الطرب” أدى الفنان الشعبي مسلم المسلم أربع وصلات غنائية استهلها بأغنيتين للفنان الراحل طلال مداح “اليوم ممكن تقولي يانفس إنك سعيدة، وتعبت يدي”. وأغنية “أصبر روحي بغيابك”. وقبل نهاية السهرة الفنية طالب جمهور الزيتون من الفنان أن يشدو على مسامعهم أغنية الفنانة اللبنانية الراحلة صباح “يانا يانا” محققًا لهم ذلك.

تجدر الإشارة أن البريد السعودي “الشريك الذهبي” لمهرجان الزيتون الدولي الثاني عشر بلغت حجم إرسالياته أكثر من (900 طرد) خلال الثلاثة أيام الأولى من المهرجان الذي انطلقت فعالياته يوم الأربعاء الماضي. ويقوم البريد السعودي بالشحن لكافة مناطق المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي من مشتريات معرض الزيتون. أغلبها لزيت الزيتون.
هذا ويشارك البريد السعودي كراع ذهبي للمهرجان في إطار المسئولية الاجتماعية، بهدف تعزيز حضوره في المحافل الثقافية والاجتماعية والاقتصادية في المملكة، والوصول إلى مختلف شرائح العملاء في جميع المناطق وتسويق منتجاته، وكذلك لدعم مبادرات تنشيط الاستثمار في هذا القطاع الاقتصادي الحيوي الذي يعمل به شريحة كبيرة من أبناء الجوف، إضافة إلى تنشيط الحركة التجارية والسياحية. كما يقدم البريد السعودي بالإضافة الى شحن الطرود عدة خدمات لزوار المهرجان منها التسجيل بخدمة العنوان الوطني وخدمة واصل وغيرها من الخدمات.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق