شؤون دولية

البشير يحذر من محاولة لاستنساخ الربيع العربي في السودان

حذر الرئيس السوداني عمر البشير من محاولة استنساخ الربيع العربي في السودان، مشيرا إلى أنه عرض تطورات الأوضاع الأمنية في السودان على الرئيس عبدالفتاح السيسي. وقال البشير، في مؤتمر صحفي مع السيسي بقصر الاتحادية، أمس: هناك مشكلة ولكنها ليست بالحجم الذي تم تصويره في وسائل الإعلام، هذه محاولة لاستنساخ ما يسمى بثورات الربيع العربي. وأكد أن الشعب السوداني لديه من الوعي لتفويت الفرصة على المتربصين.

وعقد الرئيسان جلسة مباحثات تناولت مسار تنفيذ الاتفاقيات التي جرى توقيعها خلال اجتماعات اللجنة الرئاسية التي عُقدت بالخرطوم في أكتوبر الماضي، وتتعلق بالتعاون في الطاقة والربط الكهربائي والنقل البري والجوي والبحري ومشروعات الأمن الغذائي والبنية التحتية والاستثمار. وأكد السيسي على أهمية التوصل لاتفاق حول سد النهضة في أقرب وقت مشيرا إلى أن الجهود المشتركة مع السودان طوال العام الماضي تكللت بانعقاد اللجنة العليا المشتركة في أكتوبر الماضي بالخرطوم، وشهدت التوقيع على 12 اتفاقية، فضلا عن تقييم مسارات تنفيذ الاتفاقيات القائمة بين البلدين في مختلف المجالات. وكان الرئيس السوداني ، وصل أمس الأحد، إلى القاهرة في زيارة عمل لمصر تستغرق يومًا واحدًا، حيث كان الرئيس عبدالفتاح السيسي في مقدمة مستقبليه بمطار القاهرة الدولي. من جهته، أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي، أن زيارة الرئيس السوداني عمر البشير إلى مصر تأتي في إطار حرص القيادتين المصرية والسودانية على تعزيز العلاقات بين البلدين. إلى ذلك، دعا تجمع المهنيين السودانيين إلى التظاهر والاعتصام، أمس الأحد، محدداً الساعة الثالثة عصراً موعداً لانطلاقها.

وحدد بيان التجمع أيضاً ميادين كبرى عامة للتظاهر والاعتصام، 6 منها في العاصمة الخرطوم، و7 أخرى في أم درمان.وكان الناطق الرسمي باسم الشرطة السودانية أكد أن البلاد لم تشهد، الجمعة، أي تجمهرات ما عدا بعض التجمعات غير المشروعة ومحدودة العدد في ولاية الخرطوم وبعض الولايات الأخرى، مقراً بتفريقها وفقاً للقانون. يذكر أن نطاق الاحتجاجات التي فجرتها أزمة اقتصادية متفاقمة، وإعلان الحكومة السودانية عن رفعها سعر الخبز 3 أضعاف، توسع منذ 19 ديسمبر 2018، ليشمل أنحاء متفرقة في السودان، وقد تحولت التظاهرات المطلبية المعيشية إلى سياسية، مطالبة بتنحي الرئيس السوداني عمر البشير، وتشكيل حكومة جديدة.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق