شؤون دولية

الجيش اليمني وقبائل حجور يحرران مناطق.. مصرع 30 حوثيا

لقي 30 عنصراً من ميليشيات الحوثي مصرعهم وجرح 8 آخرين، الاحد، في معارك ضارية مع قبائل حجور ووسط غارات لمقاتلات التحالف العربي، في مديرية كشر بمحافظة حجة، شمال غربي اليمن.

كما أعلنت قوات الجيش اليمني، الاحد، تحرير مواقع إستراتيجية جديدة، شرق وغرب محافظة صعدة المعقل الرئيس لميليشيات الحوثي أقصى شمال البلاد.

هذا وتمكن رجال قبائل حجور عقب المعارك من تحرير عدد من المناطق في مديرية كشر شمال حجة، بينها منطقة بني شوس جنوبي كشر، بعد سيطرة الميليشيات عليها منذ قربة أسبوعين، بحسب ما أفاد الموقع الرسمي للجيش اليمني.

وأسفرت المعارك عن مصرع 10 مسلحين حوثيين وجرح 8 آخرين واغتنام عدد من الرشاشات والمعدلات التي تركتها عناصر الميليشيات ولاذت بالفرار باتجاه مديرية أفلح الشام.

وفي ذات السياق، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية، الاحد، استهدفت طقما يقل عناصر من الميليشيات، في منطقة القرعة شمال شرق العبيسة، كما استهدفت بغارة أخرى عربة للميليشيات غربي المندلة، ما أسفر عن مقتل 20 عنصراً حوثياً.

إلى ذلك، واصلت ميليشيات الحوثي، فرض حصار خانق على قبائل حجور من كل الاتجاهات حول مديرية كشر، وتقطع الاتصالات عنها لليوم الثالث على التوالي.

يذكر أن تعزيزات جديدة من قوات الجيش اليمن، وصلت أمس السبت، إلى المنطقة العسكرية الخامسة؛ للمشاركة في فك الحصار عن قبائل حجور، والالتحام بها، لفتح جبهة جديدة في عمق مناطق سيطرة الميليشيات.

تحرير مواقع إستراتيجية جديدة في معقل الحوثيين

وعقب معارك عنيفة خاضتها مع ميليشيات الحوثي، أحكمت قوات الجيش اليمني سيطرتها الكاملة على منطقة “قلة زيد” وقريتي “القد” و”الحصن” في منطقة مسن القد الإستراتيجية بمديرية رازح غرب صعدة، المعقل الرئيس للميليشيات شمال البلاد.

وأفادت مصادر ميدانية ان مقاتلات التحالف العربي، ساندت تقدم قوات الجيش اليمني واستهدفت بغارات مركزة مواقع وتحصينات ميليشيات الحوثي في منطقة “مسن القد”.

وأسفرت الغارات والمعارك المستمرة عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات الحوثية، وتدمير عدد من الآليات التابعة لها.

كما انتزعت الفرق الهندسية التابعة لقوات الجيش اليمني، أكثر من 50 لغما أرضيا وعبوة ناسفة من المناطق التي تم تحريرها.

وكانت قوات الجيش اليمني، تمكنت، السبت، من تحرير قرى “احمد علي” و”صدام” و”دمنان” في المنطقة ذاتها.

وفي غرب صعدة، تمكنت قوات الجيش الوطني مسنودة بتحالف دعم الشرعية، الاحد، من تحرير، جبل المقصوص، وجبال الشلالات، وجبال الجوهرة، وحصن الحماد، في جبهة عاكفة بمديرية الصفراء شرق صعدة.

وأكدت مصادر عسكرية أن المعارك لا تزال مستمرة، وسط تقدم لقوات الجيش، وخسائر فادحة في صفوف الميليشيات.

ويتقدم الجيش اليمني، بدعم من التحالف العربي، في معقل ميليشيات الحوثي، من عدة محاور وتضييق الخناق عليها لاستكمال تحرير المحافظة، ضمن عملية عسكرية اطلق عليها “قطع رأس الأفعى”.

الميليشيات تواصل قصف مواقع الجيش في الحديدة

وشنت ميليشيات الحوثي قصفاً عنيفاً بمختلف الأسلحة على مواقع قوات الجيش الوطني المتمركزة في منطقتي الجبلية والفازه في مديرية التحيتا جنوبي محافظة الحديدة.

في غضون ذلك تمكنت قوات الجيش الوطني من افشال محاولة تسلل نفذتها المليشيا على مواقع أبطال الجيش في منطقة الفازة.

كما رفضت الميليشيات تسليم خرائط الألغام أو الدخول بنقاش حول شكل السلطة المحلية والأمنية طبقا لاتفاقية السويد بإعادة موظفي الدولة الرسميين بمرحلة ما قبل الانقلاب.

يذكر أن الميليشيات مستمرة في مواصلة خروقاتها وانتهاكاتها للهدنة الإنسانية لوقف إطلاق النار في مختلف مناطق ومديريات محافظة الحديدة.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق