شؤون دولية

“السترات الصفراء” تدعو لإلغاء احتجاجات السبت في باريس

دعا الممثل عن “السترات الصفراء” كريستوف شالانكون، أنصار الحركة إلى عدم تنظيم احتجاجات في العاصمة باريس، معتبرا أن ذلك سيفضي إلى سقوط ضحايا.

وقال شالانكون: “يجب علينا عدم التظاهر في باريس، في حال جرت الاحتجاجات في العاصمة فإن ذلك سيؤدي إلى سقوط ضحايا.. لسنا هنا من أجل أن نقوم بثورة”.

وأشار المعارض الفرنسي إلى أنه في حال انتهت الاحتجاجات بصورة سيئة (بصورة غير سلمية)، فإن هذا “سيعد موتا سياسيا للرئيس إيمانويل ماكرون”، وأضاف: “نحن لا نريد الإطاحة برئيس الجمهورية، ولا حل الجمعية الوطنية”.

وبحسب شالانكون، فإن على “السترات الصفراء”، الاستمرار في الضغط على السلطات، وقال: “حققنا تقدما، ولو أنه لا يرقى إلى المطلوب.. لذلك يجب علينا الاستمرار لنرى ما سيقدم لنا حينها”.

من جهته، أعلن وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير، أنه يتوقع خروج بضعة آلاف من المحتجين في فعالية السبت القادم، وسيحشد ما يقارب من 89 ألفا من أفراد الأمن لضمان سلامة المشاركين في مظاهرات يوم السبت، منهم 8 آلاف في العاصمة باريس وحدها.

من جهتها، ذكرت مراسلتنا في باريس أن أغلب وسائل النقل المؤدية إلى مركز العاصمة باريس “قوس النصر”، ستكون معطلة أو غير منظمة ابتداء من منتصف ليلة السبت، ولمدة 24 ساعة، فيما ستغلق أكبر المراكز التجارية أبوابها يوم السبت.

وفي سياق متصل، أعلنت السلطات الفرنسية في بيان، العثور على 3 قنابل يدوية الصنع في ساحة يتمركز فيها أنصار “السترات الصفراء في مونتوبان، وكذلك اكتشفت 28 “قنبلة” مولوتوف جاهزة للاستخدام في شاحنة صغيرة.

وأكدت وسائل الإعلام المحلية أن السلطات ألغت قرارها بفرض تعريفة جديدة على الوقود لعام 2019.

وانطلقت احتجاجات حركة “السترات الصفراء”، ردا على رفع أسعار الوقود في فرنسا في نوفمبر الماضي، وأدت إلى سقوط 4 قتلى ومئات الجرحى نتيجة الصدامات بين المحتجين وأفراد الأمن.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق
إغلاق