شؤون محلية

الطريفي يكشف تفاصيل خاصة عن “التحول الوطني 2020”

حائل نت – متابعات: استعرض وزير الثقافة والإعلام د. عادل بن زيد الطريفي، الثلاثاء (7 يونيو 2016)، قصة برنامج التحول الوطني 2020، مشيرًا إلى أن البداية كانت في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية برئاسة سمو ولي ولي العهد، حيث تحدث سموه عن عدد من الوزارات ورؤية المملكة، ثم تحدث سموه عن كل وزارة، وعن التحديات والعواقب التي تواجهها، بعدها تحدث كل وزير عن الوزارة التي تم تسميته لها، وتحدث الوزراء عن رؤيتهم من خارج الوزارات حتى تم اختيار الوزراء من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لتولي إدارة هذه الوزارات.

وأضاف “الطريفي” (خلال المؤتمر الصحفي لبرنامج التحول الوطني 2020): بعدما انتهينا من الاجتماع في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية طُلب من كل وزارة التقدم برؤيتها وتطلعاتها فيما يتعلق بالعمل المؤسساتي والوزاري، وخلال 6 أشهر تقدمت الوزارات كافة بالرؤى والأهداف التي تسعى إليها، واصفًا معاليه هذه الخطوات بالتجربة الثرية للغاية؛ حيث استطاع كل وزير أن يستمع إلى تجارب الوزارات الأخرى كاملة، وإلى قصص النجاح والتعثر في بعض الأحيان.

وتابع: إن ورش العمل التي عقدت تباعا جعلت كل وزير يتحدث إلى الآخر عن الصعوبات والتحديات ويستفيد من الخبرات المتراكمة داخل تلك الوزارات، بعدها تم العمل والانتقال والصناعة لرؤية المملكة 2030 التي أطلقت قبل 6 أسابيع.

وأكد أن الإعلان عن برنامج التحول الوطني يدل على جدية مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية برئاسة سمو ولي ولي العهد في الطرح الحكومي اللازم، ووضع كل التحديات أمام الجهات الحكومية لتحسين خدماتها، ومواجهة هذه التحديات، خاصة تلك التي تتعلق بخدمة المواطنين.

وقال إن وزارة الثقافة والإعلام حددت خمسة أهداف رئيسية ضمن برنامج التحول الوطني 2020، من أبرزها: تعزيز الهوية الوطنية الثقافية، وإيجاد بيئة عمل صالحة للنشاطات الثقافية وتعزيزها، والاهتمام بالصناعة الإعلامية بوصفها إحدى أهم الأشياء في العمل الإعلامي بالمملكة، لذلك كان التركيز على إيجاد مدينة إعلامية ومدينة إنتاجية لزيادة مستوى العمل الإعلامي والمحتوى المحلي داخل المملكة.

وأشار إلى أن الهدف الكبير الذي تهتم به وزارة الثقافة والإعلام هو تحسين صورة المملكة في الداخل والخارج؛ حيث يُعد من الألويات الوطنية الكبرى، عطفًا على التهم والصور السلبية التي تروج ضد المملكة، خاصة في العقدين الماضيين، وهي باطلة ونتجت عن عدم فهم الآخر لثقافتنا وصورتنا الحقيقية، لذا كان من الأهمية بمكان جعل تحسين الصورة وهوية المملكة وثقافتها العنصر الأساسي والاستراتيجي في برنامج التحول الوطني.

ولفت إلى أن وزارة الثقافة والإعلام وضعت لها ( 9 ) مبادرات ضمن البرنامج، ثم شكلت مجموعات إشرافية لقياس الأداء ” KPIs” كي نضمن خلال العام القادم والأعوام الخمسة القادمة أن تكون الوزارة بشقيها الثقافي والإعلامي قد حققت هذه الأهداف الاستراتيجية بنجاح.

وكان الطريفي قد قدم في بداية المؤتمر الصحفي الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد، لإقرار الموافقة على برنامج التحول الوطني 2020.

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق
إغلاق