الرياضة

الهلال يحقق انتصارا صعبا على القادسية في الدوري السعودي

انتزع فريق الهلال فوزا صعبا مكن ضيفه القادسية 1 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري السعودي الممتاز لكرة القدم.

ويدين الهلال بهذا الفوز لنجمه ناصر الشمراني الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 83، وبهذا الفوز رفع الهلال رصيده إلى 15 نقطة فيما توقف رصيد القادسية عند خمس نقاط.

جاء الشوط الأول متوسط المستوى وتقاسم الفريقان السيطرة على مجريات اللعب وهو الأمر الذي أدى إلى انحصار اللعب في وسط الملعب واختفاء الهجمات الخطيرة على المرميين.

ونجح فريق القادسية في تضييق المساحات على مفاتيح لعب فريق الهلال يوسف السالم وياسر الشهراني وسالم الدوسري وإلتون ألميدا مما أفقد الهلال قوته الهجومية واعتمد على الهجمات المرتدة التي لم تشكل أي خطورة على مرمى الهلال.

ورغم أن الهلال فرض سيطرته على المباراة وبادر بشن هجمات على مرمى القادسية عن طريق إرسال الكرات العرضية من على الأجناب لكنه فشل في اختراق دفاع القادسية الذي استبسل لاعبيه في ابعاد تلك الكرات.

وكانت أبرز هجمات هذا الشوط من نصيب الهلال ففي الدقيقة 38 لعبت ضربة ركنية داخل منطقة جزاء القادسية حاول دييجو ماوريسيو ابعادها برأسه ليتغير اتجاه الكرة وتتهيأ أمام ألميدا ينفرد بالحارس لكنه اطاح بالكرة فوق العارضة.

وقبل نهاية الوقت الأصلي لهذا الشوط بدقيقتين احتسب الحكم ضربة حرة غير مباشرة للهلال من داخل منطقة جزاء القادسية سددها كواك تاي هي أرضية لكن فيصل المسرحي تألق وأبعدها.

استمرت محاولات الهلال وسط دفاع مستميت من القادسية إلى أنطلق الحكم صافرة نهاية هذا الشوط فارضا التعادل السلبي على الفريقين.

ومع بداية الشوط الثاني اجرى اليوناني جيورجيوس دونيس المدير الفني للهلال تبديلين دفعة واحدة لزيادة الفاعلية الهجومية للفريق بالدفع بناصر الشمراني وعبد العزيز الدوسري بدلا من الثنائي يوسف السالم ومحمد جحفلي.

ودب النشاط في صفوف الهلال بنزول الدوسري والشمراني وبدا الهلال في تنويع هجماته عن طريق التسديد والاختراقات من الوسط واللعب من على الاجناب لكن كافة هجمات الهلال لم تشكل أي مشكلة للقادسية الذي استمر في أسلوبه الدفاعي وشن الهجمات المرتدة.

وأجرى فريق القادسية تبديلاته لتنشيط خط الوسط والدفاع بإشراك متعب النجراني ونايف عبد الله الهزازي ومازن أبو شرارة بدلا من حسن العمري وماجد النجراني دييجو ماوريسيو فيما دفع دونيس باخر تبديلاته بإشراك عبد الله الزوري بدلا من محمد البريك.

وكاد ألميدا أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 68 عندما لعب ياسر الشهراني كرة عرضية من الناحية اليسرى ارتقى إليها ألميدا ولعبها براسه لكن المسرحي تألق وأمسك الكرة.

استمرت محاولات الهلال بحثا عن الهدف الاول الذي جاء في الدقيقة 83 عندما سدد عبد العزيز الدوسري كرة قوية من خارج منطقة الجزاء اصطدمت بالقائم الايسر لحارس القادسية لتتهيأ لناصر الشمراني الذي لم يتوان في وضعها داخل المرمى.

تخلى القادسية عن حذره الدفاعي بحثا عن احراز هدف التعادل وبادل فريق الهلال للهجمات.

وكاد القادسية أن يتعادل في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة عندما سدد سعد عبد الأمير كرة قوية من خارج منطقة جزاء الهلال لكن كرته اصطدمت بالعارضة وخرجت لضربة مرمى لتضييع أخطر فرص القادسية في هذه المباراة ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة معلنا فوز الهلال 1 / صفر.

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock