شؤون دولية

اليمن… أراضي الأوقاف تفجر صراعًا بين قيادات الحوثيّين

تعرض وكيل وزارة الأوقاف والإرشاد الواقعة تحت سيطرة ميليشيا الحوثي، عبدالوهاب محمد المهدي، للضرب بأعقاب البنادق على يد القيادي الحوثي صالح ربيد ومرافقيه، اليوم الثلاثاء، إثر تصاعد الخلافات حول أراضي الأوقاف.

وقالت مصادر يمنية لـ”إرم نيوز”: إن المهدي تعرض للضرب ومحاولة القتل على يد قيادي حوثي ومرافقيه أمام البوابة الرئيسية لوزارة الأوقاف والإرشاد بصنعاء، على خلفية اتهامات متبادلة بين الطرفين بمحاولة السطو على أراضٍ ومساحات شاسعة تعود للأوقاف.

وأشار المصدر إلى أن الطرفين لديهما ملفات كبيرة في السطو على أموال الأوقاف وتحويل أجزاء منها إلى مصلحتهم الشخصية، ضمن ممارسات تقوم بها قيادات حوثية بنقل ملكية الكثير من أراضي الأوقاف إلى أملاك شخصية بأسمائهم.

وسطا القيادي الحوثي ربيد على مساحة شاسعة شرق صنعاء تعود للأوقاف، وأقام فيها مبنى وأحاط الأرض بسور، قبل أن يبيع بعضها لتجار ومواطنين بمبالغ باهظة.

وفي ذات السياق، دانت نقابة موظفي وزارة الأوقاف الاعتداء على الوكيل المهدي، وطالبت بسرعة القبض على الجناة، معتبرة الاعتداء على الوكيل من قبل مجموعة مسلحة خارجة عن القانون “إقصاء لإنفاذ القانون”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق