شؤون محلية

مشروع بحث الدرس عن فن الديكوباج بثانوية التحفيظ الأولى

حائل نت – حائل : نفذ فريق مشروع بحث الدرس لمادة التربية الأسرية والصحية بثانوية ومتوسطة التحفيظ الأولى الدرس المبحوث (فن الديكوباج) للصف الثالث ثانوي بواسطة المعلمة نوري الهديبان وميسرة المشروع المشرفة حسناء العويد وبتشريف من قائدة مكتب تعليم الجنوب الأستاذة هدى الرفاعي ومساعدة المكتب للشؤون المدرسية الأستاذة جواهر النخيلان ورئيسة قسم التربية الأسرية الأستاذة خلود القاسم وعدد من مشرفات التخصص وقائدة المدرسة الأستاذة نورة الرشيدي ومعلمات المادة.

وقد اعتمد الفريق على العروض المرئية بواسطة برنامج (Focusky) كما تم تطبيق الأنشطة للطالبات من خلال استخدام التقنيات الحديثة (الآيباد) وكذلك تم استخدام الاستراتيجيات الحديثة كـ استراتيجية فراير وعرض لأهم المواد المستخدمة، وشرح مفهوم الجيسو واستعمالات الديكوباج المتعددة، وقد شاركت كل مجموعة من الطالبات بعمل من صنعها وتم تجميعها في ركن خاص تم استعراضه والتجول عليه بعد الانتهاء من الدرس وكذلك عرض قطع من الأثاث تجاوز عمرها العشر سنوات تم أعادة تدويرها والاستفادة منها.

وقد حرص فريق بحث الدرس على تعزيز التراث الوطني ودعم رؤية المملكة الاقتصادية من خلال عرض بعض الأعمال المنفذة للطالبات لتشجيع المنتج الوطني ودعم الأسر المنتجة.

وذكرت الأستاذة خلود القاسم أن أكثر ما تحتاجه الطالبة هو الاستفادة الفعلية من المواد الدراسية التي من الممكن أن تيسر دخولها لسوق العمل دون الحاجة لانتظار الوظيفة.

وذكرت المنسقة الإعلامية هدى المطيري بأن قائدة مكتب تعليم الجنوب الأستاذة هدى الرفاعي أفادت أن استراتيجية بحث الدرس تمكن المعلمات من تحديد التحديات التي تواجههم في التدريس والتشاور والبحث واستخدام تجاربهم الشخصية في اقتراح حلول مناسبة لمواجهه هذه التحديات والعمل كفريق واحد لتخطيط الدرس، كما أضافت أن مشروع بحث الدرس يهدف إلى تمكين المدرسة من بناء نظام تطوير مهني مستدام في ضوء قيادة مدرسية تشاركية وهو توثيق لممارسات وتأملات الفريق البحثي والمعرفة الناتجة التي تعكس التطور المهني وسبل تحسين الدرس الذي تسعى وزارة التعليم لتحقيقه.

وفي نهاية الدرس سلمت الرفاعي أعضاء الفريق شهادات شكر وتقدير نظير جهودهم المبذولة وكذلك قائدة المدرسة والمشرفات الحاضرات لتشريفهن الداعم لأعضاء الفريق.

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق
إغلاق