أخبار حائل

“ثقافة حائل” تعقد الجلسة التأسيسية للملتقى الثقافي بإشراف “البلوي”

حائل نت – حائل : عقدت جمعية الثقافة والفنون بحائل، الجلسة التأسيسية للملتقى الثقافي بالجمعية، والذي يشرف عليه الكاتب سعود البلوي.

وأشار البلوي إلى أن الملتقى يهدف إلى تقديم ثلاث رسائل الأولى، أن البرنامج الثقافي ينطلق من رؤية المملكة 2030 التي تعتبِر أن الثقافة من مقومات جودة الحياة، وتتجه لدعم جهود المناطق والمحافظات والقطاعين غير الربحي والخاص في إقامة المهرجانات والفعاليات، وكذلك دعم الموهوبين من الكتّاب والمؤلفين، ودعم إيجاد خيارات ثقافية متنوّعة تناسب الأذواق والفئات كافّة.

ولفت إلى أن الرسالة الثانية هي التأكيد على أهمية العمل الثقافي التطوعي حيث أشارت رؤية المملكة 2030 إلى أنه لدينا أقل من ألف مؤسسة وجمعية غير ربحية، وأحدها جمعية الثقافة والفنون بطبيعة الحال، ولتوسيع نطاق أثر هذا القطاع ستواصل الرؤية تطوير الأنظمة واللوائح اللازمة لتمكينها، وستوجه الدعم الحكومي إلى البرامج ذات الأثر الاجتماعي، وستعمل على تدريب العاملين في القطاع غير الربحي، وتشجيع المتطوعين فيه.، فيما تهتم الرسالة الثالثة بتفعيل البرنامج الثقافي في فرع الجمعية في حائل .

وأضاف البلوي، لما تتمتع به حائل من ثقافة خصبة، رأينا في لجنة المنتدى الثقافي بالجمعية أنه من الأفضل جمع أكبر عدد من الفاعلين في الشأن الثقافي لمعرفة آرائهم في تفعيل هذا البرنامج الذي يقوم أصلاً على العمل الثقافي التطوعي، وسيؤسس لصالون حائل الثقافي ولعدد من الملتقيات مثل ملتقى الإعلام، وملتقى التاريخ، وملتقى الآثار، وملتقى الأدب، وملتقى الكِتاب بهدف استيعاب ودعم المبدعين.

من جهته أشار الدكتور مفرح الرشيدي إلى أن المؤسسات الثقافية تعاني ماديًا، ولكن رجال الثقافة بمنطقة حائل قادرون على إنتاج محتوى ثقافي يلقى قبولاً لدى فئة الشباب، وعلى المؤسسات الثقافية تبنّي وسائل جديدة للتواصل مع الشباب.

وقال الدكتور خليف الصغير إن أول صالون ثقافي بمنطقة نجد في عهد الملك عبدالعزيز، كان في حائل وأسسه “ابن ليلى”، والفنون منبعها حائل وأهلها، والعمل التطوعي واجب على كل مثقف وأكاديمي.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق
إغلاق