شؤون دولية

روسيا تنفي تقارير لعقد لقاء مرتقب مع الجيش الحر

نفت الخارجية الروسية الخميس علمها بتقارير حول عقد لقاء مرتقب بين وفد من الجيش السوري الحر ومسؤولين روس.

وأكدت أن روسيا كثفت الاتصالات مع المعارضة السورية بعد اجتماع فيينا.

وكانت وكالة الإعلام الروسية نقلت عن منسق لمحادثات بشأن سوريا قوله، اليوم الخميس، إن وفداً من الجيش السوري الحر وافق على لقاء مسؤولين من وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين في العاصمة الإماراتية أبوظبي أواخر الأسبوع المقبل.

في المقابل نفى ممثلو 4 من فصائل الجيش السوري الحر الخبر.

والشهر الماضي، أكدت روسيا استعدادها لإجراء اتصالات مع الجيش السوري الحر، بغية تنسيق الجهود لقتال تنظيم داعش والسعي إلى إيجاد حل سياسي للنزاع بسوريا. وقالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، إن موسكو مستعدة “لإجراء اتصالات مع قادة هذه البنية، بهدف بحث إمكانية مشاركتها في العمل لوضع عملية تسوية سياسية للأزمة السورية، عبر محادثات بين الحكومة والمعارضة الوطنية”.

وأضافت الوزارة أنه “وفقاً للموقف الذي عبّر عنه الرئيس فلاديمير بوتين، فإن روسيا مستعدة للمساهمة في توحيد جهود” قوات النظام السوري والجيش السوري الحر لمحاربة تنظيم داعش” ومجموعات إرهابية أخرى، بما في ذلك التنسيق مع طلعات الطيران الروسي”.

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق