شؤون دولية

سفينة “الميسترال ناصر” تغادر فرنسا متجهة إلى مصر

حائل نت – وكالات:

غادرت سفينة ميسترال الحربية “ناصر” التي اشترتها مصر من فرنسا، ميناء سان نازير، اليوم (الأحد)، متجهة إلى الإسكندرية.

وغادرت السفينة “جمال عبد الناصر” حوض صناعة السفن الفرنسي نحو الساعة 09,30 (07,30 تغ) تواكبها سفينتا جر.

وتمركز عشرة رجال على الأقل مدججين بالسلاح في النقاط الاستراتيجية في السفينة.

وكان العلم المصري قد رفع على هذه السفينة الحربية يوم الخميس.

ويبلغ طول السفينة 199 متراً بعرض 32 متراً، وتبلغ حمولتها 22 ألف طن، وسرعتها 18 عقدة (33 كلم في الساعة)، وهي متعددة الأغراض.

ويمكن لسفينة ميسترال نقل 700 رجل ومروحيات ومراكب إنزال ودبابات هجومية وستين عربة.

أما سفينة ميسترال الحربية الثانية والتي ستحمل إسم “أنور السادات”، فستلم لمصر خلال سبتمبر المقبل.

ووقعت فرنسا ومصر في أكتوبر الماضي عقد بيع هاتين السفينتين، بعد شهرين على إلغاء عقد بيعهما إلى موسكو، الذي وقع في يونيو 2011 بسعر 1،2 مليار يورو.

دفعت مصر 950 مليون دولار ثمن هاتين السفينتين بفضل تمويل سعودي.

وكان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند قد ربط تسليم السفينتين إلى روسيا بالتوصل إلى تسوية سياسية في أوكرانيا، قبل أن يعلق تسليمهما.

وأجبرت فرنسا بعد إلغاء العقد على دفع 949،7 مليون يورو إلى روسيا، وهو المبلغ الذي سبق أن دفعته روسيا مقدماً.

وبإمكان هذا النوع من السفن أن ينزل قوات في مسرح عمليات، وأن ينقل مستشفيات ميدانية للقيام بمهمات إنسانية كبيرة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق