المقالات

صاحب القلب الطيب

يامن أراك مُلهمني بين سطور و الأقلام…

أنت لوحة يتأملها الصغير بشوق..

وأنت صاحب الكلام بصورة المكتوبة ..

وأنت من الذي له في الفخامة سكون ..

وفي السكون فخامة. “ترُكي الفيصل “…

آيا بسمة يتبسم . بها الحروف والكلام لكَ أنت..

تتكلم وأنت بالكلام .روح لها بسطر سمة…

أيُ سمة وهي سمةٌ يتسمُ بها .رجل له بالأصالة خشونة…

وبالأفعال رجولة…

اتخذت الصفة ، والأفعال ، والكرم ، والهرم .العالي …

من أبٌ له قيمة ذاتية ومعنوية ” الملك فيصل” رحمه الله…

أنت لورانس في القوام…

اعدُ بأنني . لا أتذرف ..بما أقوله أنا…

لأنك رجلٌ. رجل يسقي البسمة على شفتيه بروحانية …

يجدوني . السراب على رُأياك…

يامن . سعدتُ . بحديثُك وأنت تتكلم…

هيهات قلبي هيهات. لا يكفي ما أرى …

بعيناه . الطيبة ،بعيناه الحروف المتأملة بداخله..

لست .مايكفيني بأن هذه الشخصية التي أراه أمامي ..

هو تُركي الفيصل .نعم هوتُركي الفيصل….

الأسم .يلفتني ،عندما أقراءه .أقرأ معالمه التي يعمل بها…

هو كالغيمة التي على سحابة المطر..

تتقطرُ بصوت الندى ورائحته…

هكذا أفعال وشخصية الأمير تُركي الفيصل…

وأنا أكتب بهذه الخاطرة التي تلهمني في قلبي وداخلي …

لأنه في مخيلتي . وذاكرتي هو الأمير تُركي الفيصل…

شامخ لافتة، مبتسم، ومدونٌ بالكلام والحرف…

يمشي وكأنه جبل رامخٌ عالي الهمة .لايهزه أي شئ …

منذُ طفولتي . وأنا أنظره نظرة الهدى في قلبي…

هو أتصفه بعدة صفات:_

أسطورة، أمبراطور، شامخٌ..

هكذا شخصية الأمير تُركي الفيصل “حفظه الله ورعاه وطول الله بعمره…

_أكتب بكل مابداخلي لهذا الرجل …

صاحب القلب الطيب…

الكاتبة /هياء عبد العزيز الحوطي.

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق
إغلاق