السبت, 18 نوفمبر, 2017 7:27 ص
الرئيسية / الرياضة / صدارة الهلال مهددة بتعادله مع القادسية في الدوري السعودي

صدارة الهلال مهددة بتعادله مع القادسية في الدوري السعودي

حائل نت- متابعات: واصل فريق الهلال نتائجه المتواضعة ونزيف النقاط في الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم، وسقط في فخ التعادل السلبي امام مضيفه القادسية، اليوم الاحد، في الجولة 19.

رفع الهلال رصيده إلى 41 نقطة في صدارة الترتيب محققا تعادله الثاني على التوالي، علما انه قد يفقد الصدارة إذا فاز الاهلي على ضيفه الشباب في وقت لاحق اليوم.

كما رفع القادسية رصيده إلى 14 نقطة في المركز 12 بفارق نقطة امام الرائد صاحب المركز 13.

بدأ الهلال المباراة بضغط هجومي مكثف في محاولة لإحراز هدف مبكر يربك به حسابات القادسية، الذي تراجع لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي الهلال.

وكشر الهلال عن أنيابه الهجومية مبكرا، ففي الدقيقة الثالثة لعبت كرة طويلة داخل منطقة الجزاء ارتقى إليها عبد الله الزوري وقابلها بضربة رأسية سكنت مرمى فيصل مسرحي حارس القادسية لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

بعدها بثلاث دقائق عاد الزوري لتهديد مرمى القادسية عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليمنى إرتقى إليها الزوري وقابلها بضربة رأسية لكنها مرت بجوار القائم الأيسر للحارس مسرحي.

وفي الدقيقة التاسعة لعب الزوري كرة عرضية داخل منطقة الجزاء لتصل لياسر الشهراني الذي لعبها بدوره بعرض الملعب ليقابلها إلتون ألميدا بضربة خلفية مزدوجة بعيدا عن المرمى.

وبمرور الوقت تراجع اداء الهلال قليلا وهو ما منح القادسية الفرصة للتقدم للأمام ومبادلته للهجمات، لكنه فشل في تشكيل اي خطورة تذكر على المرمى لينحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 25 والتي شهدت فرصة خطيرة للهلال عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليسرى هيأها ياسر الشهراني برأسه لالميدا لكن محمد خبراني مدافع القادسية تدخل مع ألميدا لتصل الكرة سهلة للحارس مسرحي.

بعد هذه الهجمة استحوذ فريق القادسية على الكرة لكن دون فاعلية حقيقية على المرمى بعكس الهلال الذي اعتمد على الهجمات المرتدة والتي شكلت خطورة على مرمى منافسه.

وشهدت الدقيقة 38 فرصة هدف للهلال عندما لعب محمد الشلهوب كرة عرضية من الناحية اليمنى، ارتقى إليها ألميدا لكنه فشل في توجيهها لتخرج لضربة مرمى وسط ذهول الجميع.

بعدها بثلاث دقائق لعب الشلهوب كرة بينية لخالد كعبي الذي قابلها بتسديدة مباشرة لكنها مرت بجوار القائم الأيسر لمسرحي.

وجاء أول ظهور هجومي حقيقي للقادسية في الدقيقة الأخيرة من هذا الشوط حيث كاد ماجد النجراني أن يفتتح التسجيل لفريقه عندما راوغ مدافعي الهلال وسدد كرة قوية اصطدمت بالعارضة قبل أن تخرج لضربة مرمى.

ومر الوقت المحتسب بدلا عن ضائع دون أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهاية هذا الشوط فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

كثف الهلال من هجماته مع بداية الشوط الثاني وكاد ألميدا أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 49، عندما استلم الكرة داخل منطقة جزاء القادسية وسدد كرة أرضية قوية لكن مسرحي تألق وحولها لضربة ركنية لم يستغلها مهاجمو الهلال.

وعاد ألميدا لتهديد مرمى القادسية في الدقيقة 52، عندما لعب الشلهوب الكرة داخل منطقة جزاء القادسية ارتقى إليها ألميدا وقابلها بضرب رأسية مرت بجوار القائم الأيسر لمسرحي.

بعدها بدقيقة توغل ياسر الشهراني من الناحية اليمنى حتى دخل منطقة جزاء القادسية قبل ان يسدد الكرة بقدمه اليسرى لكن المتألق مسرحي كان لها بالمرصاد.

واستمرت محاولات الهلال في البحث عن هدف التقدم على الرغم من أن القادسية نشط قليلا وهو ما أدى إلى انحصار اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 75، والتي شهدت تسديد إلتون ألميدا لكرة قوية من خارج منطقة الجزاء أنقذها مسرحي بصعوبة قبل ان يبعدها الدفاع.

وحاصر الهلال منافسه في وسط ملعبه وهاجم بكامل صفوفه بحثا عن هدف وكاد سلمان الفرج أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 87 عندما لعبت كرة عرضية من الناحية ابعدها مسرحي لتتهيأ امام الفرج الذي سددها بقوة لكنها علت العارضة.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة تهيأت الكرة امام سلمان الفرج داخل منطقة جزاء القادسية لكنه اطاح بها فوق العارضة.

واستمرت محاولات الهلال لخطف نقاط المباراة كاملة لكن دون جدوى، ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

اترك رد