منوعات

طفل سوداني يحدث ضجة في لبنان.. والسبب العنصرية‎

حائل نت – متابعات : أحدث طفل سوداني ضجة في لبنان لتعرضه لشكل من أشكال التمييز العنصري، وذلك بعد أن رفضت إحدى حضانات الأطفال قبوله بسبب بشرته السمراء.

وقالت مصادر إن مديرة إحدى الحضانات في منطقة كسروان في جبل لبنان رفضت قبول الطفل اللاجئ في حضانتها، لأن بعض أمهات الأطفال المسجلين في الحضانة اعترضوا على قبوله، وهددوا بسحب أطفالهن من الحضانة إذا تم قبول الطفل أسمر البشرة.

وأوضحت وفقاً لقناة “سكاي نيوز عربية” أن والد الطفل اضطر لتسجيل ابنه في حضانة أخرى بعد الحادثة العنصرية.

من جهتهم، أنشأ ناشطون وسماً على موقع “تويتر” باسم “طفل سوداني يتعرض للعنصرية”، وصفوا خلاله الحادثة بـ”المقززة”، لكونها تخالف كل القيم والعلاقات الإنسانية، مطالبين بمحاسبة إدارة الحضانة، والعمل على وقف التجاوزات المستمرة التي يتعرض لها بعض اللاجئين في لبنان.

من جهتها، أصدرت وزارة الصحة اللبنانية بياناً حول الحادثة مبينة أنها وجهت إنذارا خطيا للحضانة لمخالفتها أبسط قواعد حقوق الإنسان والطفل، لافتة إلى أنها تعتزم تنظيم دورات لتوعية الأهالي الذين رفضوا دخول الطفل إلى الحضانة.

اظهر المزيد
مفروشات المطلق

اترك رد

إغلاق
إغلاق