الإثنين, 20 نوفمبر, 2017 10:13 م
الرئيسية / شؤون محلية / قيادات “العدل” تشدد على تنفيذ مشاريع الوزارة في وقتها المحدد

قيادات “العدل” تشدد على تنفيذ مشاريع الوزارة في وقتها المحدد

أكّدت وزارة العدل بخطوتها الرائدة بالسماح للإعلام بحضور أحد اجتماعات قيادات الوزارة الأسبوعي برئاسة وزير العدل الشيخ وليد الصمعاني، الأحد الماضي, على ثقة الوزارة في أدائها, وشفافيتها في التعامل, وبيان الجهود المبذولة والمعوقات التي قد تصاحب عدداً من المشاريع والمبادرات التي تعمل عليها في الوقت الحالي.

وشهد الاجتماع نقاشات متبادلة بين 15 قيادياً في الوزارة والوزير نفسه, وتقديم عددٍ من المقترحات للوزير في المشاريع التي تمت مناقشتها, كما لُوحظ التشديد الكبير من د. الصمعاني، على الالتزام بالوقت المحدد لتنفيذ كل مشروع ومبادرة تعمل عليها الوزارة؛ ما يعكس حرصه على متابعة مبادرات ومشاريع الوزارة الإستراتيجية باهتمام بالغ.

وناقش اجتماع هذا الأسبوع، الذي استمر قرابة ساعتين وحضره بعض وسائل الإعلام، أربعة مشاريع مهمة تعمل الوزارة على إطلاقها في القريب العاجل, منها مركز التدريب العدلي الذي كشف الـقائمون عليه أنه سيعقد أول برنامج تدريبي بتاريخ  28 / 3 / 1437هـ, كما تمت مناقشة تطبيق نظام البصمة بالدوائر العدلية من محاكم وكتابات عدل؛ بغرض رفع الإنتاجية والكفاءة في الأداء, وذلك بعد استكمال تطبيقه على موظفي ديوان وزارة العدل، إضافة إلى مناقشة مشروع تصديق الوثائق العدلية إلكترونياً, وموقع وزارة العدل الجديد.

ووجه الصمعاني؛ بأن تكون البرامج والوسائل التدريبية في مركز التدريب العدلي متقنة واحترافية؛ بحيث يكون دافع التدريب لدى الموظف من منطلق تطوير ذاته وليس بهدف التنصل من أداء العمل, كما أكّد أهمية تحفيز الموظف المواظب والمنتج للحفاظ على استمرارية أدائه, وشدّد على أن تربط أيقونة تقييم موقع الوزارة الإلكتروني ببريده الإلكتروني الشخصي كي يقف على آراء ومقترحات وشكاوى المستفيدين بنفسه, وغيرها من نقاشات ومقترحات دارت في ثنايا الاجتماع.

ولاقت هذه الخطوة ترحيباً كبيراً في الأوساط الإعلامية, الذين أكدوا شفافية الوزارة في تعاملها من خلال إيمانها بالدور المنوط بالسلطة الرابعة (وسائل الإعلام), وذلك بمتابعة أداء الجهات الحكومية والمؤسسات, وإبراز الجهود والمنجزات فيها, ورصد السلبيات أو سوء الأداء في بعض الجهات.

اترك رد