أخبار حائل

مدير صحة حائل يعقد الملتقى الثاني مع المواطنين والإعلاميين

عقد مدير عام الشئون الصحية بمنطقة حائل الدكتور حمود بن فهد الشمري الملتقى الثاني مع المواطنين والإعلاميين والذي تم من خلاله استعراض أهم المنجزات خلال 2018 لصحة حائل والمستهدفات خلال العام 2019م بالإضافة إلى نقاش مفتوح للإجابة على جميع الاستفسارات والملاحظات الخاصة بصحة المنطقة.
وأكد الدكتور حمود الشمري خلال اللقاء وجود مؤشرات أسبوعية تقوم بقياس مستوى الخدمات الصحية التي يتلقاها المريض في ٢٠ منطقة صحية، مبيناً أن نسبة الرضى فيما يقدم من خدمات للمرضى عبر برنامج موعد في المراكز الصحية في حائل حققت المركز الأول بين مناطق المملكة حيث بلغت ٨٧٪؜ وهذا وفق اخر تقرير نشرته وزارة الصحة الأسبوع الماضي، مشيراً إلى أن المستهدف لتشغيل مستشفى الملك سلمان التخصصي في حائل نهاية ٢٠١٨م هو ١٠٠ سرير بينما تم بحمد الله تشغيل ١٩٠ سرير ، في مختلف التخصصات ، وذلك خلال فترة أقل من ١٠ أشهر منذ تدشين المستشفى أواخر شهر مارس الماضي، حيث بدأ العمل في العيادات الخارجية في المرحلة الاولى ومنذ أواخر شهر يوليو الماضي بدأ العمل في أقسام العمليات والتنويم بشكل تدريجي وصولا للعدد الحالي والذي يشتمل على ٥٠ سرير للأورام و ٥٠ سرير للجراحات التخصصية و ٥٠ سرير لتنويم مرضى الباطنة بالاضافة الى أسرة العناية المركزة والطوارئ.
وأضاف الشمري اننا نعمل حاليا على الرفع التدريجي لتشغيل المستشفى خلال العام ٢٠١٩م وأن التحدي الحالي يتمثل في توفر كادر طبي وتمريضي والتخصصات الاخرى، ونسعى مع الزملاء بالوزارة لاستكمال ذلك وصولا للتشغيل الكامل للمستشفى بإذن الله ، لافتاً أنه نوّم بالمستشفى في عام ٢٠١٨م عدد ٥٣٢ مريض واستقبل قسم الطوارئ ٥٠٩ حالة تخصصية ، وأجريت في المستشفى ٦١٦ عملية جراحية خلال عام ٢٠١٨ ، مشيراً أنه خلال العام الحالي نسعى لافتتاح مركز عمليات تبديل المفاصل وجراحات الحروق والعيون والاصابات الرياضية ، والسكتات الدماغية وزراعة القوقعة ، وجراحات قلب ، وغيرها من التخصصات النادرة التي تخدم المريض . موضحاً أنه خلال هذا الشهر بإذن الله سيتم العمل في عيادات الأورام وسيتم أخذ اول جرعه كيماوية لأول مريض بعد اكتمال إجراءات التعقيم ومتطلبات السلامة. ايضا تم تدريب الكادر الطبي والتمريضي والصيادلة في مركز الأورام بمدينة الملف فهد الطبية بالرياض مع توقيع اتفاقية تعاون مع مدينة الملك فهد الطبية للأشراف على الطب التلطيفي لمرضى الأورام بالمستشفى
إلى ذلك أوضح الدكتور حمود أن نفقات وحقوق المرضى التي صرفت من صحة حائل خلال عام ٢٠١٨م بلغت اكثر من 36 مليون ريال.
وحيال الكوادر الطبية في مستشفيات حائل قال مدير صحة حائل أنه خلال العام الماضي كان عدد الطاقم الطبي ١١٦٧ طبيب والآن وصل العدد إلى ١٤٩٠ طبيب في مختلف التخصصات منهم ٢١٥ طبيباً سعودياً أي بنسبة ١٥٪، ولا يزال النقص كبير ونحتاج اعداد كبيرة لتغطية احتياج المنطقة.
مؤكداً أن صحة حائل اعتمدت في العام الماضي على برنامج الطبيب الزائر لحل مشكلة العجز الطبي في المنطقة فخلال ٢٠١٨ زار حائل ١٠٠ طبيب ، وتستهدف الاستمرار في ذلك خلال عام ٢٠١٩ بحسب التخصصات التي تحتاجها المنطقة.
وأوضح مدير صحة حائل أن في المنطقة ١١٢ مركز صحي استقبلت ما يقارب مليوني مراجع خلال عام ٢٠١٨م ، منها ٦٧ مركز صحي مبناه حكومي غير مستأجر وتعد حائل من اعلى المناطق على مستوى المملكة بتوفر نسبة المباني الحكومية ، مضيفاً ان ١٨ مركز صحي متعثر ونسعى حاليا لاستبدال جميع المراكز الصحية المستأجرة بمواقع اخرى تكون لائقة لتقديم خدمة صحية أفضل للمراجع.
واكد ان ابرز العقبات التي تعترضنا في تقديم الخدمة للمواطن في المحافظات والقرى هي استقالة الاطباء ورفضهم العمل في القرى لعدم اكتمال الخدمات في بعض القرى النائية.
وحيال تطعيمات الانفلونزا الموسمية اكد الشمري أن المستهدف للمنطقة ٧٥ الف شخص ووصل الآن عدد الذين تلقوا التطعيمية ٦٩ الف أي اكثر من ٩٣٪ ومن المتوقع أن نصل الى نسبة ١٠٦٪ في حال استمر تقبل وتفاعل متلقوا الخدمه بنفس الوتيرة .
وحيال ساعات الانتظار الطويلة في طوارئ المستشفيات قال الدكتور الشمري أن حالات الانتظار بدأت تتقلص تدريجياً عن الماضي فلا يزيد انتظار الحالات الباردة في مستشفى الملك خالد عن ساعتين في أقصى حالاتها وفي مستشفى حائل العام اقل من ساعه والخدمة الطارئة للحالات الاسعافية يتم خدمتها فورا دون انتظار، ونستهدف لتقليل هذه الأرقام بإذن الله مبينا البدائل الاخرى للتخفيف من زحام الحالات الباردة في الطواري مثل خدمة الاستشارات الطبية على مدار الساعة من خلال الرقم ٩٣٧ وايضا المراكز الصحية ذات الدوام الممتد.
وعن ما يقوم به الفريق الطبي الجراحي المتنقل في المستشفيات الطرفية قال بدأ في منتصف ٢٠١٨ واجرى ٢٥ عمليه جراحية مجدولة في المحافظات وهذه الفريق خفف العبء كثيراً على المرضى من القدوم الى حائل لأجراء العمليات الجراحية حيث تجرى العمليات في مستشفيات المحافظات . ونسعى حاليا لزيادة ذلك بشكل اسبوعي مما يساهم في رفع كفاءة المستشفيات الطرفية.
واكد مدير صحة حائل أن مستشفى الولادة والاطفال سيتم افتتاحه حسب التنسيق والاتفاق مع جهة الاختصاص بوزارة الصحة في حال سارت الأمور حسب ما هو مخطط له والجدول الزمني المحدد خلال عام ٢٠١٩ م بإذن الله ، اما فيما يخص مشروع إحلال مستشفى حائل العام فقد تم سحب المشروع من المقاول السابق وتم ترستيه على احد الشركات الوطنية والان في طور استكمال إجراءات استلام الموقع ونتطلع انه يتم الانتهاء منه خلال مدة لا تزيد عن ثلاث سنوات.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق