شؤون دولية

وزير الأوقاف اليمني: خطاب الحوثي مثير للاستغراب

استغرب وزير الأوقاف والإرشاد اليمني الدكتور أحمد عطية، ما تُردده أبواق الميليشيات الحوثية من وصف «عاصمة الحزم» بالعدوان.

وتساءل الدكتور عطية قائلاً، لو لم يذهب الحوثي إلى قرية دماج ويقتل ما يقارب 360 طالب علم، وإلى محافظة عمران حيث اجتاح المعسكرات وقتل آلاف الضباط من الجيش اليمني، وكما فعل عند اجتياحه صنعاء ومحاصرة الحكومة بكامل طاقمها، بالاضافة إلىى بيت الرئيس، ويتجه إلى تعز والبيضاء، ويجتاح المناطق والمحافظات الجنوبية، لو لم يفعل هذا كله، لم نكن لنستدعي «عاصفة الحزم» ونُطالب الأشقاء بالتدخل.

وأوضح بأن اليمنيين تعاملوا على مدى الزمن بمبدأ التعايش بمختلف توجهاتهم ومذاهبهم، لكن الحوثي هو أول من بدأ العدوان، مؤكداً أن الحوثي استعان بدولة أجنبية لديها مشروع توسعي وهي إيران، فاضطر اليمنيون عبر القيادة الشرعية أن يدعوا أشقاءهم وجيرانهم إلى التدخل لإنقاذ اليمن وإنقاذ الشرعية من اعتداء هذه الميليشيات.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق