شؤون دولية

“الحريري” يبدأ حراكًا وزاريًا لحل الأزمة في لبنان

بدأ رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري حراكاً “وزارياً” لحل أزمة معيشية تعصف بالبلاد، بلغت ذروتها مع نزول الآلاف من اللبنانيين مطالبين برحيل السلطة.

وأعلن المكتب الإعلامي للرئيس الحريري في بيان، أنه “في إطار الاتصالات والاجتماعات المكثفة التي يشهدها بيت الوسط اليوم للتشاور مع مختلف القوى بشأن الأوضاع الاقتصادية والمعيشية والسبل الممكنة لمعالجتها، وبعد الكلمة التي وجهها رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري إلى اللبنانيين بالأمس، التقى الرئيس الحريري على التوالي كلاًّ من وزير الصناعة وائل أبو فاعور، وزير الأشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس ووزير المال علي حسن خليل”.

وفي هذا الإطار، غرّد الحريري على حسابه عبر تويتر بالقول: “بيت الوسط خلية نحل اليوم: اجتماعات داخلية وأخرى تقنية واتصالات ولقاءات بعيداً عن الإعلام. ومن لقاءاتي المعلنة حتى الآن الوزراء علي حسن خليل، يوسف فنيانوس ووائل أبو فاعور. واللقاءات مستمرة للوصول إلى ما يخدم اللبنانيين”.

وكان رئيس الوزراء أعطى، مساء الجمعة، 72 ساعة مهلة لشركائه في الحكومة للاتفاق على مخرج للأزمة الاقتصادية في لبنان، وقال “إن الانتظار لم يعد خياراً وعلى من يملك الحل للأزمة أن يتقدم”، وتحدى من يملك الحل أن يتسلم وفق انتقال سلس وهادئ للسلطة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق