شؤون دولية

وفاة أكثر من 2200 شخص بالكونغو الديمقراطية بسبب وباء الإيبولا

أعلنت وزارة الصحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية عن وفاة أكثر من 2200 شخص جراء إصابتهم بوباء الإيبولا في شرق البلاد.

وأكدت الوزارة – في حصيلة جديدة نشرتها اليوم – أن منطقتي “بيني” و”إيتوري” تعدّان الأكثر تضررًا جراء انتشار “الإيبولا”، الذي لا تزال الإجراءات المتخذة ضده غير قادرة على القضاء عليه، مشيرة إلى أن عملية مكافحة المرض تعرقلت بعد هجومين الخميس الماضي استهدفا الفِرَق الصحية العاملة في هذا المجال .

مما يذكر أن منظمة الصحة العالمية كانت قد ذكرت في وقت سابق أن أعمال العنف والاضطرابات الكبيرة والهجمات التي استهدفت فِرَق مكافحة إيبولا عُرقلت ومُنعت من الوصول إلى الجماعات المتضررة من الوباء في أماكن عدة من الكونغو .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق