شؤون محلية

غرق مواطن سعودي أثناء سباحته بأحد الشواطئ في جزيرة لنكاوي بماليزيا

توفي سائح سعودي أثناء السباحة مع أبنائه في شاطئ بانتاي تينغا في بجزيرة لانكاوي بماليزيا.

وذكر ت تقارير صحف ماليزيه، أن السائح السعودي تعرض للغرق عند الساعة الثالثة ظهرًا من يوم الأحد وتم العثور على جثته عند الساعة السادسة مساء في اليوم ذاته على بعد 30 كلم من الموقع الذي شوهد فيه آخر مرة كما نقلت ” سبق “.

كان السائح السعودي يقيم في منتجع قريب مع عائلته، ودخل للبحر مع أبنائه (13 – 21 عامًا) على الرغم من وجود تحذير للمصطافين من السباحة بسبب الأمواج العالية والتيارات القوية.

ووفقًا لضابط عمليات الدفاع المدني في لانكاوي، الملازم أول امشاه ابيرال، تم تلقي مكالمة طوارئ في الحادث في تمام الساعة 3.18 مساءً، وانتقل 10 من أعضاء الحركة من بانتاي سينانج وبانتاي تينغاه وبولاو بايار إلى مكان الحادث.

وقال: “تمكن رجال الإنقاذ خلال دقائق من إنقاذ اثنين من الضحايا – صبي وشاب – لكن لم يتمكنوا من العثور على الأب إلا بعد ذلك بثلاث ساعات، وعلى بعد 30 كلم عن آخر موقع شوهد فيه.

وأضاف أنه تم تسليم الجثة إلى الجهات الأمنية لإنهاء الإجراءات اللازمة.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق