الإثنين, 26 يونيو, 2017 6:43 ص
الرئيسية / الرياضة / ذئاب روما تفترس نسور لاتسيو في ديربي العاصمة الايطالية

ذئاب روما تفترس نسور لاتسيو في ديربي العاصمة الايطالية

نجح روما في تحقيق فوزاً على جاره اللدود لاتسيو، في ديربي العاصمة الايطالية، بهدفين دون مقابل في مباراة شهدت تعرض النجم المصري محمد صلاح لاصابة خطيرة بعد تدخل عنيف من لوليتش لاعب لاتسيو، ليواصل فريق الذئاب المنافسة على لقب الكالشيو.

سجل هدفي روما اللاعب البوسني دجيكو والايفواري جيرفينيو، ليرتفع رصيد روما إلى 26 نقطة فيما يتوقف رصيد لاتسيو عند 18 نقطة.

المدرب الفرنسي رودي جارسيا المدير الفني لروما غير بشكل مفاجيء في طريقة اللعب فاعتمد على طريقة 4-2-3-1 بدلاً من طريقته المعتادة 4-3-3، فدفع بالبوسني دجيكو في المقدمة ومن خلفه الثلاثي صلاح وفالكيه وجيرفينيو، فيما غاب الرباعي بيانيتش ومايكون ودي روسي وفلورينزي عن التشكيلة الاساسية حيث تعرض الأول للطرد امام الانتر خلال الجولة الماضية، فيما فشل الاخرون في تجاوز اختبار الجاهزية البدنية بعد شفائهم من الاصابة.

اما المدرب بيولي المدير الفني للاتسيو فاعتمد على طريقته المفضلة 4-3-3، مفضلاً منح الصربي جورجيفيتش موقعاً في التشكيلة الاساسية بدلاً من الالماني المخضرم كلوزه، ومن خلفه على الجانبين كاندريفا وفيليبي اندرسون.

المباراة بدأت في ظل اجواء غريبه وغير معتادة في لقاءات الديربي، في ظل مقاطعة روابط الالتراس الخاصة بالناديين للقاء اعتراضاً على تقسيم مدرجاتهم بشكل امني مخالف للمعتاد، إلا انهم توجهوا قبل اللقاء لمقر اقامة الفريقين وقاموا بتشجيعهم خلال توجههم إلى ملعب المباراة.

الفريقان سيطر على ادائهما الحذر فانحصرت الكرة معظم الفترات في وسط الملعب مع سيطرة نسبية للاعبي روما عليها.

في الدقيقة التاسعة يحتسب الحكم تاليافينتو ركلة جزاء، اثبتت الاعادة التلفزيونية عدم صحتها لصالح البوسني دجيكو ليتصدى لها اللاعب بنفسه ويحولها بنجاح في شباك الحارس ماركيتي، لتصبح النتيجة تقدم الذئاب بهدف دون مقابل.

انحصر اللعب من جديد بعد الهدف في وسط الملعب وغابت الخطورة عن كلا المرميين، ولكن ظلت الأفضلية لروما على صعيد التمريرات الصحيحة والتمركز الدفاعي الجيد والترابط بين الخطوط مقارنة بفريق لاتسيو.

وفي الدقيقة 26 كسر البرازيلي اندرسون فترة الهدوء باطلاق تسديدة قوية من خارج المنطقة ولكن العارضة وقفت له بالمرصاد ليرد بعدها ناينجولان بتسديدة على مرمى لاتسيو تصطدم باقدام مدافع لاتسيو وتصطدم بالعارضة وترتد للملعب.

مرت الدقائق المتبقية دون جديد يُذكر على صعيد النتيجة حتى اطلق الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط بتقدم روما بهدف دون مقابل.

الشوط الثاني بدأ دون اي تغيير في تشكيلة الفريقين، بعدما فضل كلا المدربين الانتظار بعض الوقت حتى تتضح الرؤية بشكل اكبر مع مرور الوقت.

وفي الدقيقة 56 يتدخل لوليتش لاعب لاتسيو بعنف كبير ضد محمد صلاح، ليتسبب في اصابة اللاعب المصري الذي يخرج مصاباً ويدخل فلورينيزي بدلاً منه.

وفي الدقيقة 62 ومن هجمة سريعه استغل الايفواري جيرفينيو سوء تمركز مدافعي لاتسيو وسوء تقدير الحارس ماركيتي للموقف، ليسجل الهدف الثاني لفريقه ويقرب روما من حصد نقاط المباراة كاملة.

مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم تاليافينتو بعدها صافرته معلناً نهاية اللقاء بفوز روما بهدفين دون مقابل.

اترك رد