الرياضة

استئناف الدوري التشيكي بعد شهرين من التوقف بسبب فيروس كورونا

يُستأنف الدوري التشيكي لكرة القدم نشاطه اليوم السبت بعد شهرين من التوقف بسبب جائحة فيروس كورونا عندما يستضيف تبليسي نظيره سلوفان ليبريتس في مواجهة تتضمن الكشف على درجة حرارة اللاعبين قبل انطلاقها وإجراءات احترازية أخرى.

وتأتي عودة الدوري في التشيك بعد أسبوع من استئناف جارتها ألمانيا دوري الدرجتين الأولى والثانية في 16 مايو.

وستقام المباراة بدون جماهير مع السماح بوجود 150 شخصاً فقط داخل الملعب ومنع تصافح اللاعبين قبل المباراة أو نزولهم إلى أرض الملعب في الوقت ذاته. ويجب على جميع من هم في الملعب وضع كمامات ما عدا لاعبي التشكيلة الأساسية في الفريقين والحكام.

وتوقفت تدريبات الأندية في منتصف مارس آذار بعدما وضعت الحكومة قيود صارمة وقلصت الخدمات وأغلقت الحدود في محاولة لاحتواء انتشار الفيروس.

ومن أجل استئناف البطولة تم إجبار جميع أندية الدرجة الأولى البالغ عددها 16 فريقاً على خضوع اللاعبين والمدربين للكشف واتفقت على إجراءات احترازية من بينها إقامة اللاعبين في غرف فردية عند سفرهم لخوض مباريات خارج ملعبهم.

ومن أجل إنهاء الموسم في منتصف يوليو تموز ستلعب جميع الفرق مباراتين أسبوعياً مع السماح بخمسة تبديلات في كل مباراة. وسيراقب مسؤولو الصحة المباريات وسيُفرض الحجر الصحي على أي لاعب مصاب بالفيروس.

واتفقت رابطة الدوري على عدم تتويج بطل أو هبوط أي فريق لو لم يكتمل الموسم.

اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق