شؤون دولية

ضمن مبادرة السيسي.. مصر تتكفل بعلاج 250 ألف سوداني من “فيروس سي”

أكدت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، استعداد بلادها لعلاج مصابي الثورة السودانية بالمستشفيات المصرية، وتقديم كافة سبل الدعم الصحي للسودان، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأشارت زايد في جلسة المباحثات الثنائية مع نظيرتها السودانية سارة عبد العظيم حسنين، إلى بحث كافة سبل التعاون بين البلدين على هامش زيارتها ضمن الوفد الوزاري المصري برئاسة رئيس الوزراء مصطفى مدبولي إلى السودان.

وأكدت، على أنه “تم الاتفاق على الأعداد التي سيتم علاجها داخل مصر من المصابين، وأنه سيتم البدء في إرسال التقارير الطبية للتنسيق وتقييم الحالات، بالتنسيق مع السفارة السودانية بالقاهرة”.

وكشفت الوزيرة عن علاج 250 ألف سوداني من “فيروس سي”، ضمن مبادرة الرئيس السيسي لعلاج مليون إفريقي، حيث تم الاتفاق على إتاحة بروتوكولات علاج فيروس “سي” ونقل تجربة مصر في نجاح مبادرة “100 مليون صحة” للجانب السوداني للاستفادة منها.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد، أنه تم خلال الجلسة مراجعة البروتوكولات الصحية بين البلدين، والاتفاق على إحياء المشروع المصري السوداني المشترك لمكافحة بعوضة “الجامبيا” المسببة لمرض الملاريا، ووضع تصور للخطة التنفيذية لإحياء ذلك المشروع الذي يضمن حماية الوضع الصحي في جنوب مصر، وشمال السودان.

وقدمت مصر 10 منح دراسية سنويا للأطباء السودانيين في مختلف التخصصات، وكذلك 10 منح دراسية في مجال الدبلوم المهني للإسعاف وذلك ضمن برنامج الزمالة المصرية.

اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق