الرياضة

الأهلي يضيع فرصة الارتقاء لصدارة الترتيب .. بتعادله مع الباطن

حائل نت _ متابعات : فشل الأهلي بالارتقاء للصدارة مناصفة مع الشباب بسقوطه بفخ التعادل الإيجابي مع ضيفه الباطن بهدفين لهدفين وذلك في اللقاء الذي أُقيم بين الفريقين على ملعب رديف مدينة الملك عبد الله الرياضية في جدة لحساب منافسات الدور الثاني الجولة 16 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم.

بهذه النتيجة رفع الأهلي رصيده إلى 30 نقطة في المركز الثالث متساويًا بعدد النقاط مع الهلال ثاني الترتيب فيما أضاف الباطن نقطة إلى رصيده مكنته من الهروب من مراكز الهبوط ليصبح بالمركز الثالث عشر برصيد 17 نقطة.

شوط المباراة الأول بدأ بسيطرة أهلاوية واضحة على مجريات المباراة ترجمها سريعًا بهدف أول بعد مرور 11 دقيقة من انطلاقة المباراة عبر مدافعه معتز هوساوي بعد أن وصلت للأخير عرضية مثالية من حسين المقهوي سددها برأسه جميلة في شباك الضيوف.

على الرغم من الأفضلية النسبية للأهلي إلا أن الباطن نجح في تعديل النتيجة عندما نفذ سعد خيري ضربة تماس على طريقة الركلة الركنية وصلت الكرة على إثرها إلى المهاجم صالح آل عباس الذي هيأها لنفسه قبل أن يطلق قذيفة صاروخية عجز محمد العويس عن التصدي لها لتستقر في شباكه عند الدقيقة (16).

استعاد فريق الأهلي توازنه بعد الصدمة شيئًا ما وقدم صحوة هجومية ليرد في الدقيقة 28بهدف التقدم مجددًا سجله سلمان المؤشر من ركلة جزاء احتسبها الحكم عبد الله الحربي بعد العودة لتقنية الفيديو إثر عرقلة حسين المقهوي من مدافع الباطن عبد الملك الشمري.

رفض مهاجم الباطن صالح آل عباس دخول فريقه إلى الاستراحة متأخرًا بالنتيجة حيث نجح في تسجيل الهدف الثاني حينما ارتقى فوق الجميع ليضع الكرة برأسه بنجاح في المرمى مستغلاً عرضية مميزة من ضيف الله القرني (43).

ولم يختلف سيناريو بداية الشوط الثاني حيث بدأ الأهلي بضغط هجومي مكثف عبر سلسلة من الفرص التي كانت في أغلب الأحيان ما تنتهي عند دفاع الباطن باستثناء تسديدة لوكاس ليما التي أبعدها الحارس.

لكن مع مرور الوقت مال الأداء إلى الهدوء، حيث انحصار اللعب في وسط الملعب بتقاسم الفريقين السيطرة على مجريات المباراة وهو الأمر الذي أدى إلى اختفاء الهجمات الخطيرة على المرميين وغياب الفرص الحقيقية للتسجيل.

اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق