أخبار محلية

لماذا تتزامن شدة الحر مع بلوغ الأرض أبعد نقطة عن الشمس؟ “المسند” يجيب

حائل نت _ متابعات : ذكر مؤسّس ورئيس لجنة تسمية الحالات المناخية الدكتور عبدالله المسند، أنه من المفارقات أن شدة الحر في الصيف تتزامن مع وصول الأرض يوم غد إلى أبعد نقطة عن الشمس.

وقال: إن السبب في ذلك أن مدار الأرض حول الشمس بيضاوي، وعليه تقترب الأرض من الشمس في يناير وتبتعد في يوليو، والفرق بينهما نحو خمسة ملايين كم، وميل محور الأرض هو المتسبّب في شدة الحر والبرد وليست المسافة.

وأضاف “المسند” عبر “تويتر”: عادة يكون متوسط درجة الحرارة العظمى “الظهر” يتراوح بين 41- 43 درجة مئوية، ونادرًا ما تنخفض إلى أقل من 41م، أو تتجاوز 45م، في حين يكون متوسط درجة الحرارة الصغرى “قُبيل الفجر”، ويتراوح بين 29-30م، ونادرًا ما تنخفض عن 27م أو تتجاوز 33م.

وتابع “المسند”: تعاود رياح البوارح نشاطها اليوم، ومتوقع أن تثير بعض الغبار في جنوب العراق والكويت والشرقية وقطر، كما تنشط الرياح الشمالية الغربية الرطبة على الساحل الغربي لمنطقتَي المدينة ومكة، وقد تثير بعض الغبار.

وقال: درجة الحرارة في #يوليو في #الرياض وعادة متوسط درجة الحرارة العظمى “الظهر” يتراوح بين 41- 43 درجة مئوية، ونادرًا ما ينخفض إلى أقل من 41م، أو يتجاوز 45م”.

وأردف: “في حين يكون متوسط درجة الحرارة الصغرى “قُبيل الفجر” يتراوح بين 29-30م، ونادرًا ما ينخفض عن 27م أو يتجاوز 33م”. وفق سبق.

اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق