أخبار محلية

أسرة الطالبة ضحية “مظلة عسير”: كانت تشعر بأنها لن تعود

حائل نت – متابعات: أكدت أسرة الطالبة “فاطمة” التي راحت ضحية حادث سقوط مظلة داخل ثانوية “الريش” بمحايل عسير، أن ابنتهم كانت مثالا يحتذى في حسن الخلق والطيبة والالتزام، مؤكدة أنها كانت بمثابة “أم لأشقائها” السبعة.

وحمَّلت عائشة (شقيقة الطالبة المتوفاة) إدارةَ التعليم مسؤولية ما حدث، بسبب الإهمال والتقصير. مضيفة أن “فاطمة”، ودعتها بحرارة قبل ذهابها إلى المدرسة يوم الحادث، وكأنها كانت تشعر بأنها لن تعود، وقالت لها “سامحوني” وكررتها ثلاث مرات، بحسب صحيفة “عكاظ” الجمعة (29 أبريل 2016).

من جانبه، وصف علي عواض العسيري، عم الطالبة، ما حدث بالإهمال والتقصير الذي يستوجب المساءلة والتحقيق قبل معالجة الأوضاع في المدرسة، مشيرًا في هذا الشأن إلى التحذيرات التي أطلقتها مديرة المدرسة عن خطورة المظلة على سلامة الطالبات.

وأكد عم الطالبة، أن مسؤولي التعليم غابوا عن التشييع، بينما حضر فقط وكيل الوزارة المساعد ومدير تعليم محايل عسير برفقة المحافظ إلى موقع العزاء، لافتًا إلى أن والدة الفتاة صدمت صدمة كبيرة فور علمها بوفاة ابنتها التي كانت سندًا لها في الحياة، وأنها نقلت إلى المستشفى أكثر من مرة نتيجة تأثير الخبر عليها.

وكانت فاطمة لقيت مصرعها، بينما أُصيبت زميلات لها أثناء تواجدهن أسفل مظلة داخل مدرستهن بمحايل عسير، بعدما سقطت عليهن فجأة، وهو ما دفع إدارة تعليم محايل عسير إلى تعليق الدراسة بثانوية الريش عقب الحادث، فيما أمر وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى بتشكيل لجنة للتحقيق في الوقعة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق